إطلاق سراح ثلاثة معتقلين في اعتداء مترو لندن

أعلنت الشرطة البريطانية، اليوم الثلاثاء، إطلاق سراح ثلاثة أشخاص تم توقيفهم في ويلز على صلة بتفجير مترو لندن دون توجيه أي اتهام لهم، على أن يمثل موقوف رابع في القضية أمام القضاء بعد أسبوعين.

والموقوفون الذين أطلق سراحهم هم شاب عمره 25 عامًا أوقف في نيوبورت في 19 سبتمبر، وآخر عمره 30 عامًا أوقف في المدينة نفسها في اليوم التالي، وثالث عمره 20 عامًا أوقف في كارديف عاصمة ويلز، بحسب «فرانس برس».

وتستمر عمليات التفتيش في أحد المنازل في كارديف بحثًا عن خيوط على صلة بالاعتداء في محطة بارسونز غرين في غرب لندن في 15 سبتمبر الذي أدى إلى إصابة 30 شخصًا بجروح. والجمعة تم توجيه تهمة الشروع بالقتل واستخدام متفجرات إلى أحمد حسن الذي يبلغ من العمر 18 عامًا.

وبذلك يكون حسن، الذي سيمثل أمام المحكمة الجنائية المركزية في لندن في 13 أكتوبر، هو الموقوف الوحيد في الاعتداء. وكان انفجار قنبلة يدوية الصنع داخل قطار مكتظ في محطة بارسونز غرين في جنوب غرب العاصمة البريطانية خلال ساعة الذروة صباحًا أدى إلى ذعر بين الركاب الذين أصيب بعضهم جراء تدافع جراء محاولة الهروب من المكان.

والاعتداء هو الخامس خلال ستة أشهر في لندن، وبلغت حصيلة الضحايا جراء هذه الاعتداءات المتوالية 35 شخصًا.