اتهام شاب في إطار التحقيق حول اعتداء مترو لندن

وجهت شرطة لندن الجمعة تهمة الشروع في القتل إلى شاب في الثامنة عشرة من عمره، في إطار التحقيق حول الاعتداء الذي استهدف مترو لندن في 15 سبتمبر الحالي وأوقع 30 جريحا.

وتابعت الشرطة في بيان نشرته «فرانس برس»، أن أحمد حسن الذي أوقف صباح السبت في دوفر، وجهت إليه أيضا تهمة استخدام مادة بروكسيد الأسيتون القابلة للتفجير.

والشاب الذي يعتقد أنه عراقي يتيم كان يعيش مع عائلة بريطانيا تبنته في ضاحية سانسبوري في لندن في منزل كان من بين المنازل التي فتشتها الشرطة بعد الهجوم.

في وقت سابق الجمعة، قالت قائدة شرطة لندن كريسيدا ديك إن القنبلة التي أشعلت في قطار مترو في ساعة ازدحام «كانت شديدة الخطورة» ومحشوة بالشظايا المعدنية.

وقالت لإذاعة «إل بي سي»: «نحمد الله أن أحدا لم يقتل في بارسونز غرين. لا بد أن الأمر أرعب الناس في المترو. كما تعلمون لقد أصيب عدد كبير من الأشخاص بجروح».

وتابعت: «كانت قنبلة شديدة الخطورة. لقد انفجرت جزئيا. كانت تحوي كمية كبيرة من المتفجرات ومحشوة بالشظايا».

وأعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن الاعتداء في محطة بارسونز غرين بغرب لندن الجمعة وهو الخامس خلال ستة أشهر.

المزيد من بوابة الوسط