الاتحاد الأوروبي يعتزم تشديد العقوبات ضد كوريا الشمالية

أعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، اليوم، أن التكتل يستعد لفرض عقوبات جديدة مكملة لعقوبات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية، ردًا على التجربة النووية الأخيرة التي قامت بها.

وصرحت موغيريني لدى وصولها إلى إستونيا للمشاركة في اجتماع لوزراء الدفاع، ومن بعده وزراء الخارجية الأوروبيين «سأقترح اليوم على الوزراء العمل في الأيام المقبلة على عقوبات جديدة للاتحاد»، بحسب «فرانس برس».

واعتبرت موغيريني أنه من الضروري «تعزيز الضغط الاقتصادي على كوريا الشمالية من خلال دعم قرار جديد لمجلس الأمن الدولي، وتبني إجراءات اقتصادية أكثر صرامة»، بينهما عقوبات خاصة بالاتحاد الأوروبي.

وأوضحت أن «نهجنا الأوروبي واضح جدًا في هذا الصدد: مزيد الضغوط الاقتصادية والدبلوماسية والوحدة مع شركائنا الإقليميين والدوليين». وتابعت: «لا بد من تفادي الدخول في دوامة مواجهة عسكرية يمكن أن تنطوي على مخاطر كبيرة ليس فقط على المنطقة بل أيضًا على العالم أجمع».

ويفرض الاتحاد الأوروبي على كوريا الشمالية رزمة كبيرة من العقوبات الأوروبية والدولية.