لافروف يعرب عن أسفه لقرار واشنطن إغلاق القنصلية الروسية

أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أسفه لتصاعد التوتر بين بلاده وواشنطن، وذلك بعد قرار إغلاق القنصلية العامة في سان فرانسيسكو ومجمعين في واشنطن ونيويورك.

وكشف بيان لوزارة الخارجية الروسية إثر محادثة هاتفية بين لافروف ونظيره الأميركي ريكس تيلرسون «أن الوزير أعرب عن أسفه لتصاعد التوتر في العلاقات الثنائية التي لم نبدأها نحن».

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: «إن موسكو ستدرس بعناية الإجراءات الجديدة التي أعلنها الأميركيون».

وطلبت الولايات المتحدة من روسيا مساء الخميس إغلاق قنصليتها في سان فرانسيسكو وملحقيتين أخريين، ردًا على قرار موسكو بتقليص أفراد البعثة الدبلوماسية الأميركية لديها، بحسب بيان لوزارة الخارجية الأميركية.

وسيتوجب على روسيا إغلاق القنصلية وملحقيتين للبعثة الدبلوماسية الروسية في العاصمة واشنطن ونيويورك بحلول يوم السبت المقبل، وقال بيان الخارجية الأميركية إن القرار جاء «بناء على مبدأ المعاملة بالمثل».

المزيد من بوابة الوسط