ماكرون يدعو إلى «تجنب تصعيد التوتر» في مسألة كوريا الشمالية

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، السبت، إلى تحمل «المسؤولية ومنع أي تصعيد في التوتر»، بعد أيام عدة من السجال الجاد بين واشنطن وبيونغ يانغ.

وأعرب ماكرون، في بيان، عن «قلقه إزاء التهديد النووي والصاروخي المتفاقم من كوريا الشمالية (...) يجب على المجتمع الدولي اتخاذ إجراءات منسقة وحازمة وفعالة، لدفع بيونغ يانغ إلى استئناف غير مشروط للحوار».