إطلاق رهينة جنوب أفريقي يحتجزه «القاعدة» في مالي منذ 2011

أعلنت بريتوريا، الخميس، أن رهينة جنوب أفريقي يحتجزه تنظيم «القاعدة» في مالي منذ 2011 قد أُطلق سراحه.

وقالت وزيرة الخارجية مايتي نكوانا-ماشباني، خلال مؤتمر صحفي في بريتوريا، «أُطلق مواطننا ستيفن ماكغاون في 29 يوليو 2017».

وأضافت أن ماكغاون يخضع لفحص طبي روتيني، دون إعطاء تفاصيل حول الظروف التي أدت إلى إطلاقه. وقالت: «نرحب بعودته إلى دياره»، مذكِّرة بأنَّ والدته توفيت هذا العام، بحسب «فرانس برس».

وقد خُطف الجنوب أفريقي ستيفن مالكولم ماكغاون، والسويدي يوهان غوستافسون، والهولندي سياك ريكيه، بأيدي مجموعة مسلحين في الفندق الذي كانوا ينزلون فيه في تمبكتو بشمال غرب مالي في 25 نوفمبر 2011.

وأُطلق غوستافسون في يونيو هذا العام، فيما أُطلق ريكيه في أبريل 2015 على يد القوات الخاصة الفرنسية. وأعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي مسؤوليته عن خطف الثلاثة.