«الرباعية العربية» المقاطعة قطر تجتمع في البحرين

تعقد الرباعية المقاطعة قطر اجتماعًا وزاريًا في العاصمة البحرينية اليوم الأحد لمناقشة الأزمة الخليجية، بعد نحو شهرين على عزل الدوحة لاتهامها بدعم «الإرهاب». وأفاد بيان نشرته وكالة الأنباء البحرينية «بنا» بأن وزراء خارجية كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر سيجتمعون في المنامة في إطار «التشاور المستمر والتنسيق المشترك حول الجهود الجارية لوقف دعم دولة قطر التطرف والإرهاب، والكف عن تدخلاتها في الشؤون الداخلية لدول المنطقة وتغيير سياساتها».

وفي الخامس من يونيو، قطعت السعودية والدول الثلاث الأخرى علاقاتها الدبلوماسية مع قطر متهمة إياها بدعم الإرهاب والتقرّب من إيران، الخصم الإقليمي الرئيس للسعودية، في أسوأ أزمة دبلوماسية تعصف بمنطقة الخليج منذ سنوات. وأغلقت السعودية حدودها البرية مع قطر، وهي منفذها البري الوحيد، كما تم إغلاق الأجواء والمياه الإقليمية للدول الأربع في وجه الطائرات والسفن القطرية، فيما أُمر مواطنو قطر في الدول الأربع بالمغادرة.

ونفت قطر مرارًا الاتهامات الموجهة إليها، واتهمت الدول المقاطعة بمحاولة فرض «حصار» عليها للتحكم بقرارها السياسي. ورفضت قطر مطالب الدول الأربع التي تتضمن تخفيف مستوى العلاقات مع طهران وإغلاق قناة الجزيرة الإخبارية والقاعدة العسكرية التركية في البلاد، حيث اعتبرت أنها تنتهك سيادتها.

وعشية اجتماع المنامة، أكد ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة «ضرورة التضامن بين جميع الدول لمواجهة الإرهاب والمطالبة بتجفيف منابع تمويله وضرورة مواصلة الجهود والتنسيق على المستويين الإقليمي والعالمي لدحره واجتثاثه»، بحسب ما نقلت عنه وكالة «بنا». وأشار إلى أن «دولنا الأربع قدمت الكثير من الشهداء في معركتنا ضد الإرهاب وفي الدفاع عن أوطاننا وشعوبنا».

وعقد وزراء خارجية الرباعية آخر اجتماع لهم في القاهرة مطلع يوليو. وحتى الآن، لم تنجح جهود الوساطة الكويتية ولا محاولات عدد من الدول الغربية، بينها الولايات المتحدة، في حلحلة الأزمة.

المزيد من بوابة الوسط