الجيش الجزائري: مقتل «إرهابيين» اثنين في غرب البلاد

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية الثلاثاء أن قوات الجيش قتلت «إرهابيين» اثنين في منطقة أغبال بولاية تيبازة غرب العاصمة الجزائرية، خلال كمين نصبته مساء الاثنين.

وقالت الوزارة في بيان نشرته «فرانس برس» إنه «في إطار محاربة الإرهاب، قضت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، الاثنين في حدود الثامنة ليلاً، على إرهابيين (اثنين) خطيرين، إثر كمين تم نصبه جنوب - شرق بلدية أغبال بولاية تيبازة».

وأضاف البيان أن «الجيش ضبط رشاشين من نوع كلاشينكوف، وأن عملية البحث عن إرهابيين آخرين لا تزال مستمرة».

وكانت عملية الجيش في هذه المنطقة الجبلية الواقعة على بعد 140 كلم غرب الجزائر بدأت منذ أيام كشف خلالها «مخبأ الإرهابيين»، وعثر فيه على قنابل يدوية الصنع وأجهزة اتصال، بحسب بيان سابق لوزارة الدفاع.

وتستخدم السلطات الجزائرية كلمة «إرهابي» للإشارة إلى الإسلاميين المسلحين.

وذكرت مجلة «الجيش» التي تصدرها وزارة الدفاع في عدد يوليو أن «قوات الجيش قضت على 62 إرهابيًا وأوقفت 22 آخرين، بينما سلم 10 إرهابيين أنفسهم، وتم حجز أسلحة وقنابل خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2017». وأضافت المجلة أن «الجيش ألقى القبض أيضًا على 100 عنصر إسناد وهم مدنيون تتهمهم قوات الأمن بتزويد المسلحين بالمؤن ووسائل الاتصال والمعلومات».

المزيد من بوابة الوسط