الجامعة العربية: القدس خط أحمر.. واجتماع طارئ لوزراء الخارجية

حذرت جامعة الدول العربية، اليوم الأحد، إسرائيل من أنها «تلعب بالنار» من خلال الإجراءات التي تتخذها في البلدة القديمة في القدس، وقالت إن القدس «خط أحمر».

وأعلن الناطق باسم الأمين العام للجامعة العربية، محمود عفيفي، عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب يوم الأربعاء للنظر في موضوع الاعتداءات والإجراءات الإسرائيلية الأخيرة في مدينة القدس وفي حرم المسجد الأقصى الشريف، وفق ما نقلت وكالة «رويترز».

وقال: «في ضوء الاتصالات المكثفة التي جرت على مدى الأربع والعشرين ساعة الأخيرة، وبناء على طلب من المملكة الأردنية الهاشمية، دعمه عدد من الدول الأعضاء في الجامعة، فقد تقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية بعد ظهر يوم الأربعاء».

وأعلنت إسرائيل تركيب أجهزة للكشف عن المعادن ليمر منها المصلون بعد مقتل اثنين من أفراد الشرطة الإسرائيلية المتمركزة في محيط المسجد الأقصى. وقررت منع الصلاة في المسجد الأقصى وسط احتجاجات فلسطينية تلاها اندلاع عنف متبادل أوقع عددًا من القتلى والمصابين.

وقال بيان صادر باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط: «القدس خط أحمر لا يقبل العرب والمسلمون المساس به، وإن ما يحدث اليوم من قبل دولة الاحتلال هو محاولة لفرض واقع جديد في المدينة المقدسة، بما في ذلك الحرم القدسي الشريف».

وأضاف أن «السلطات الإسرائيلية تُدخل المنطقة (الشرق ألأوسط) إلى منحنى بالغ الخطورة من خلال تبنيها سياساتٍ وإجراءات لا تستهدف الفلسطينيين وحدهم، وإنما تستفز مشاعر كل عربي ومسلم، باتساع العالمين العربي والإسلامي».

ومضى قائلاً إن إسرائيل «تلعب بالنار وتغامر بإشعال فتيل أزمة كبرى مع العالمين العربي والإسلامي، وتعمل على استدعاء البعد الديني في الصراع مع الفلسطينيين، وهو أمرٌ سيكون له تداعيات خطيرة في المستقبل».

المزيد من بوابة الوسط