وزير فرنسي يتعهد بإغلاق 17 مفاعلاً نوويًا

تعهد وزير الانتقال البيئي الفرنسي نيكولا هولو، الاثنين، بإغلاق عدد من المفاعلات النووية قد يصل عددها إلى 17 مفاعلاً، وقدم الوزير الخميس الماضي «خطة مناخ» تمتد طوال عهد الرئيس ماكرون من أجل خفض نسبة الطاقة النووية بشكل ملحوظ.

ووعد هولو بإغلاق المفاعلات النووية من أجل احترام قانون تحول الطاقة الذي يهدف إلى جعل نسبة الذرة المستخدمة في إنتاج الكهرباء حوالي 50% بحلول العام 2025، بحسب «فرانس 24». وأضاف هولو لإذاعة «آر تي أل» أن «الجميع يدرك أنه من أجل تحقيق هذا الهدف، سنغلق عددًا من المفاعلات. سأدرس الموضوع وأخطط له وربما يكون العدد ما يصل إلى 17 مفاعلاً نوويًا».

وأشار إلى أن «كل مفاعل لديه وضع اقتصادي واجتماعي وحتى أمني خاص به»، وهولو يريد «تخطيط» الانتقال إلى إنتاج طاقة أكثر تنوعًا، وأكد أنه «إذا أردنا تحقيق هذا الهدف، تقنيًا بحيث سنخفض استهلاكنا ونقوم بتنويع إنتاجنا، علينا أن نغلق عددًا من المفاعلات».

وقدم الوزير الخميس «خطة مناخ» تمتد طوال عهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي أعطى عددًا من التوجيهات في قطاع إنتاج الطاقة، لكنه لم يفصل الخطة التي ستعتمدها الحكومة من أجل خفض نسبة النووي بشكل ملحوظ، والتي تمثل حاليًا ما يقارب الـ75% من إنتاج الطاقة في فرنسا.

المزيد من بوابة الوسط