سفير الإمارات بروسيا: الأموال القطرية في بريطانيا تذهب لدعم جماعات في ليبيا

قال سفير الإمارات لدى روسيا عمر سيف غباش، إن الأموال التي تدرها الأصول القطرية في بريطانيا ذهبت مباشرة لتمويل الجماعات المتطرفة في الشرق الأوسط، بما في ذلك تلك الجماعات التي هددت الغرب.

وتابع المسؤول الإماراتي في مقابلة مع جريدة «ذا تايمز» البريطانية، أن: «الاستثمارات التي تقوم بها قطر في بلادكم تدر أموالًا تذهب إلى جماعات في ليبيا، والعراق وسورية»، مشيرًا إلى أن دولًا مثل بريطانيا بإمكانها التعامل مع إما مجلس التعاون الخليجي أو مع دولةٍ تقع على شبه جزيرة صغيرة، لكن ليس كلاهما.

وأضاف غباش: «ستضطرون للاختيار بين رغبتكم في العمل في إطار أجندة متطرفة، أو رغبتكم في العمل مع أشخاص متهمين ببناء شرق أوسط له مقبول».

واعتبرت الجريدة أن نتائج ذلك الأمر «قد تكون خطيرة لأن قطر استثمارات تقدر بنحو 40 مليار يورو في بريطانيا، كثيرًا منه في عقارات في لندن، بما في ذلك برج شارد وجزء كبير من منطقة المال والأعمال كناري وارف».

وأوضح غباش: «نعرف أن لقطر أصولا كبيرة في بريطانيا، لكن هل تريد الأموال القطرية ملطخة بالدماء»، زاعمًا أن الأموال التي تدرها الأصول القطرية في بريطانيا ذهبت مباشرة لتمويل الجماعات التي هددت الغرب.

المزيد من بوابة الوسط