الشرطة البريطانية تكشف تفاصيل جديدة حول اعتداء 3 يونيو

كشفت الشرطة البريطانية السبت أنّ الهجوم الذي ارتُكب في 3 يونيو في لندن كان يمكن أن يكون أكثر دموية، إذ إنّ المهاجمين حاولوا استئجار شاحنة تزن 7.5 طن قبل أن يعودوا ويختاروا شاحنة أصغر حجمًا.

ففي يوم الاعتداء، حاول أحد المعتدين، خرام بات، أن يحصل عبر الإنترنت على شاحنة، غير أنّ «آلية دفع (المال) فشلت» بحسب دين هايدن رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في الشرطة البريطانية، بحسب «فرانس برس».

وأوضح هايدن أنه لو تمكّن المعتدون من الحصول على شاحنة أكبر «لكانت عواقب (الاعتداء) أسوأ بكثير».

وتابع: «في هذه المرحلة من التحقيق، يبدو لي أنّ (خرام بات) لجأ إلى الخطة باء التي أتاحت استئجار شاحنة أصغر حجمًا».

وعلى متن هذه الشاحنة الصغيرة تمكّن المعتدون الثلاثة من دهس عدد من المارة في وسط لندن، مخلّفين سبعة قتلى ونحو خمسين جريحًا. وقتلت الشرطة المعتدين الثلاثة، وتبنى تنظيم «داعش» الاعتداء.

المزيد من بوابة الوسط