كوريا تستعد لـ«الأعداء» بنظام جديد مضاد للطيران

أشرف الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ- أون على اختبار نظام جديد مضاد للطيران، قال إنه موجه للأعداء، وسط توتر في شبه الجزيرة الكورية.

وحضر «أون» اختبار نوع جديد من نظام الأسلحة الموجهة المضادة للطيران التي تهدف إلى «رصد وضرب مختلف الأهداف التي تحلق في كل الاتجاهات»، بحسب ما ذكرت «فرانس برس» اليوم الأحد نقلاً عن وكالة الأنباء الكورية الشمالية، دون توضيح لتوقيت إجراء التجربة.

الزعيم الكوري الشمالي شارك خلال الأشهر الأخيرة في تجارب ذات طابع عسكري. كما أشرف الأحد الماضي على تجربة إطلاق صاروخ بالستي متوسط المدى. ودان مجلس الأمن الدولي هذه التجربة وهدد كوريا الشمالية بعقوبات إضافية.

وكانت بيونغ يانغ أجرت تجربة لهذا النظام الجديد في أبريل 2016، لكنها رصدت عيوبًا فيه، كما قالت الوكالة. وأضافت أن «أون» تمكن هذه المرة من التأكد من أن كل الثغرات في المنظومة تمت معالجتها بالكامل.

واعتبر الزعيم الكوري الشمالي أن النظام «يرصد ويطارد الأهداف التي زادت بشكل كبير، كما يتميز بدقته»، مشددًا على ضرورة أن يتم إنتاج هذا النظام بكميات كبيرة، وأن ينشر في جميع أنحاء البلاد لـ«تدمير حلم العدو الجنوني بالسيطرة على الأجواء بالكامل».

المزيد من بوابة الوسط