البنتاغون: حادث خطير بين مقاتلات صينية وطائرة أميركية

أعلن البنتاغون الجمعة أن طائرتين حربيتين صينيتين اعترضتا الأربعاء فوق بحر الصين الجنوبي بطريقة «غير مهنية وغير آمنة» طائرة دورية بحرية أميركية.

وهذا ثاني حادث من نوعه في غضون أسبوعين في هذه المنطقة المتنازع عليها، والتي غالبًا ما تزدحم مياهها وأجواؤها بسفن وطائرات صينية وأميركية يراقب بعضها بعضًا.

وأوضحت وزارة الدفاع الأميركية أن «طائرة الدورية البحرية التي تم اعتراضها هي من طراز بي-3 اوريون، وقد تمكنت من إكمال مسارها دون مشاكل بعد هذا الحادث».

والخميس أثار مرور سفينة حربية أميركية قرب جزيرة صغيرة تطالب بكين بالسيادة عليها في بحر الصين الجنوبي غضب السلطات الصينية، في أول عقبة في العلاقات الثنائية منذ اللقاء بين الرئيسين شي جينبينغ ودونالد ترامب الشهر الماضي في فلوريدا.

وتشكل هذه الجزيرة الصغيرة، واسمها بالصيني يونغشو، جزءًا من أرخبيل سبراتليز في بحر الصين الجنوبي الذي تطالب الصين بالسيادة عليه بالكامل تقريبًا، بما في ذلك المناطق القريبة جدًا من سواحل عدد كبير من بلدان جنوب شرق آسيا.

وأضاف المسؤول الأميركي أن العملية كانت تهدف إلى الدفاع عن «حرية الملاحة» في هذه المياه المتنازع عليها. وهذا التحرك هو الأول من نوعه الذي تقوم به الولايات المتحدة في عهد الرئيس دونالد ترامب.

المزيد من بوابة الوسط