تيريزا ماي ترفع مستوى التهديد الإرهابي في بريطانيا

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي رفع مستوى التهديد الإرهابي في البلاد من «خطير» إلى «حرج» مما يعني أن اعتداءً جديدًا بات وشيكًا، مشيرة إلى نشر الجيش دعمًا للشرطة.

وبعد الاعتداء في مانشستر الذي أودى بحياة 22 شخصًا، قالت ماي: «لا يمكننا أن نتجاهل فرضية أن تكون هناك مجموعة أكبر من الأفراد على ارتباط باعتداء مانشستر».

ودان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في العاصمة طرابلس الهجوم الانتحاري الذي استهدف مدينة مانشستر البريطانية، والذي أودى بحياة عشرات المدنيين، مشيرًا إلى «الأثر المروع للإرهاب الذي راح ضحيته المئات من خير شبابنا في حربنا ضد الإرهاب في ليبيا».

وقالت جريدة «ذا صن» البريطانية إن منفذ هجوم مانشستر، أمس الاثنين، هو مواطن بريطاني من أصول ليبية، حيث أشارت الجريدة إلى أن الشرطة كشفت عن هويته بعدما اقتحمت وفتشت منزله في منطقة «فالوفيلد».

اقرأ أيضًا: تفاصيل أسرة وحياة الليبي «سلمان» منفذ هجوم مانشستر

وأضافت أن منفذ الهجوم يبلغ من العمر 22 عامًا، وقد ولد ونشأ في مانشستر مع ثلاثة أخوة وفي وقت سابق اليوم، كشفت الشرطة البريطانية أن منفذ هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي، فيما قال مسؤولان أميركيان إن المشتبه به يعتقد بأنه سافر من لندن إلى مانشستر بالقطار.