مؤشرات أولية: روحاني رئيسًا لإيران لفترة ثانية

أعلن نائب وزير الداخلية الإيراني علي أصغر أحمدي السبت أن الرئيس الإيراني المنتهية ولايته حسن روحاني يتقدم على خصمه المحافظ رجل الدين إبراهيم رئيسي في الانتخابات الرئاسية التي جرت الجمعة.

وقال أحمدي في كلمة على قناة «إيريب» الحكومية، ونقلتها «فرانس برس»، إنه «من أصل 25.9 مليون بطاقة تم فرزها، حصل روحاني على 14.6 مليون ورئيسي على 10.1 مليون»، موضحًا أن «أكثر من 40 مليون ناخب أدلوا بأصواتهم من أصل 56.4 مليون ناخب مسجل».

وتعني هذه النسبة في النتائج الجزئية أن روحاني حصل على حوالي 56% من الأصوات مقابل 39% لرئيسي.

ويفترض أن تعلن وزارة الداخلية تدريجيًا النتائج التي تصل من مختلف المحافظات قبل تلك التي تسجل في المدن الكبرى.

وفي رد فعل أول وقبل إعلان هذه النتائج حتى، اعترف قادة محافظون بفوز روحاني.

وقال علي رضا زاكاني النائب المحافظ السابق الذي شارك في الحملة ضد إعادة انتخاب روحاني إن «الأرقام الأولى تدل على فوز روحاني (...) ويجب تهنئته».