انفجار يهز العاصمة الإيطالية روما

قالت وسائل إعلام إيطالية إن انفجارا وقع قرب مكتب بريد في وسط العاصمة روما اليوم الجمعة.

وأضافت أنه لم تقع إصابات فيما يبدو أن الانفجار ربما نجم عن قنبلة بدائية الصنع، بحسب وكالة «أنسا» الإيطالية.

وقال شهود عيان، إنه سُمع دوي انفجارين، فيما فتح المدعي العام التحقيق في احتمال وجود عمل «إرهابي».

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيطالية (آر.أيه.آي) على موقعها: «انفجار مزدوج في روما... المعلومات الأولية من الموقع تشير إلى عدم وقوع إصابات. سيارة واحدة لحقت بها تلفيات»، ونقلت عن موظف في خدمات الطوارئ قوله إن الوضع «تحت السيطرة».

وذكرت خدمة المعلومات لوكفيردي التي يديرها نادي السيارات الإيطالي بالتعاون مع شرطة المدينة على موقع تويتر أنه تم إغلاق منطقة قرب سيرك ماكسيموس التاريخي لدواع أمنية لكن حركة المرور لم تتأثر.

وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون إنه جرى العثور على العبوتين الناسفتين قرب سيارات متوقفة في المنطقة، حيث تبحث السلطات كل الأسباب المحتملة، بينها أن المتفجرات ربما كانت طردا مفخخا.

وأظهرت لقطات تلفزيونية أفراد الشرطة ورجال الإطفاء في الموقع.