10 قتلى إثر تفجير استهدف موكب شخصية مهمة في باكستان

قتل عشرة أشخاص على الأقل وأصيب عدد كبير بجروح الجمعة في انفجار «ضخم» استهدف موكب شخصية مهمة في محافظة بلوشستان المضطربة جنوب غرب باكستان، وفق الشرطة وشهود.

وأكدت الشرطة إصابة نائب رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني مولانا عبد الغفور حيدري في التفجير الذي وقع في إقليم ماستونغ شرق العاصمة المحلية كويتا.

وقال المسؤول في الشرطة صفر خان لـ«فرانس برس»، الذي أعلن الحصيلة إنه «لم يتضح بعد أن كانت قنبلة مزروعة أم تفجيرًا انتحاريًا».

المزيد من بوابة الوسط