اعتقال عشرات الفرنسيين في تظاهرات احتجاجية ضد ماكرون

أعلنت الشرطة الفرنسية أنها احتجزت 141 شخصًا في باريس بعد أعمال شغب وقعت خلال الليل عقب إعلان فوز إيمانويل ماكرون بالانتخابات الرئاسية.

ووجهت السلطات للمعتقلين في حي منيلمونتون بشمال شرق باريس تهمًا تتراوح بين رشق الشرطة بمقذوفات وإتلاف الممتلكات، بحسب «رويترز».

واحتج المتظاهرون ضد ماكرون الذي ينتقده كثيرون في أقصى اليسار بصفته عضوًا في نخبة «لا تتمتع بالمصداقية وأسيرة للرأسمالية العالمية»، كما احتجوا على مارين لوبان مرشحة أقصى اليمين التي خسرت الانتخابات.

وتغلب ماكرون على لوبان بنحو 66 % من الأصوات مقابل 34 % لمنافسته.

ومعروف عن ماكرون توجهاته الرأسمالية وسعيه إلى إصلاح اقتصاد السوق وتقاربًا أكبر مع أوروبا.

وسيضع رفض أكثر من 25 % من الناخبين التصويت وعدم اختيار نحو 11 % ممن شاركوا لأي من المرشحين ماكرون أمام واقع يجب أن يتعامل معه، وهو أن عددًا من الفرنسيين لا يؤيدونه قبل يومه الرئاسي الأول.