زعيم كوريا الشمالية يوجه رسالة إلى بشار الأسد

وجه زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون رسالة إلى نظيره السوري بشار الأسد دان فيها الضربة الأميركية الأخيرة على سورية، وفق ما ذكرت وسائل إعلام كورية شمالية حكومية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية الحكومية «يونهاب»، اليوم الاثنين، عن وسائل إعلام في الجارة الشمالية، قولها إن الزعيم الكوري اغتنم الذكرى الحادية والسبعين لاستقلال سورية عن فرنسا لاتهام واشنطن بالقيام بـ«غزو متهور» على سورية.

وأعرب كيم في الرسالة التي بثتها وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية التي تديرها الدولة، عن «دعمه وتضامنه القويين لتحقيق العدالة التي تتمسك بها الحكومة والشعب السوريين». وبعث الأسد رسالتي تهنئة إلى زعيم كوريا الشمالية الأسبوع الماضي بمناسبة عيد ميلاد المؤسس الوطني كيم إيل سونغ الخامس بعد المئة، والذكرى الخامسة لانتخابات الزعيم الحالي.

وأعقبت الرسائل السورية برقية مماثلة من كيم جونغ أون أرسلت إلى الرئيس السوري الخميس الماضي، بمناسبة الذكرى السبعين لتأسيس حزب البعث الحاكم هناك. وقد أكدت كوريا الشمالية وسورية في الرسائل المتبادلة بينهما على الجهود الرامية إلى تعزيز العلاقات بينهما، في خضم تداعيات الضربة الأميركية التي أثارت قلق البلدين.

يذكر أن بارجتين حربيتين أميركيتين أطلقتا 59 صاروخًا على قاعدة الشعيرات الجوية العسكرية في حمص وسط سورية في 6 أبريل الجاري، ردًا على هجوم كيماوي في إدلب قالت واشنطن إن دمشق نفذته.

المزيد من بوابة الوسط