رسالة بوتفليقة للرئيس السوري بشار الأسد

بعث الرئيس الجزائري، عبدالعزيز بوتفليقة، برقية تهنئة لنظيره السوري بشار الأسد بمناسبة الذكرى 71 لاستقلال بلاده.

وأعرب بوتفليقة، وفق وكالة الأنباء الجزائرية «واج»، اليوم الاثنين، «عن ارتياحه لمستوى العلاقات التي تربط بين البلدين وأمله بأن تفضي جولات الحوار السورية إلى انفراج الأزمة التي يعيشها هذا البلد»، وتشهد سورية منذ العام 2011 نزاعًا مسلحًا اندلع عقب قمع القوات الحكومية للمظاهرات السلمية التي كانت تطالب بالإصلاحات، قبل أن تتحول إلى المطالبة بتنحي الأسد.

وأضافت رسالة بوتفليقة «وأغتنم هذه المناسبة لأعرب لكم عن ارتياحنا لمستوى العلاقات الثنائية التي تربط بين بلدينا الشقيقين وعن متابعتنا باهتمام لتطورات الأزمة التي يعيشها بلدكم العزيز». وأعرب الرئيس الجزائري عن أمله بأن «تفضي جولات الحوار السورية إلى انفراجها وعودة الأمن والاستقرار اللذين يتوق إليهما الشعب السوري الشقيق».