باريس تحذر تركيا من الاستفتاء على عقوبة الإعدام

حذرت الرئاسة الفرنسية تركيا من إجراء استفتاء حول معاودة العمل بعقوبة الإعدام، معتبرة أن هذه الخطوة ستكون «ابتعادًا عن القيم الأوروبية».

وقالت الرئاسة الفرنسية في تصريح اليوم الاثنين إن القيم والتعهدات المتخذة في إطار مجلس أوروبا من قبل تركيا ستكون في موضع بعيد حال لجأ الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إلى الاستفتاء على عودة العمل بعقوبة الإعدام، وهو الذي أشار إلى مكانية إجراء مثل هذا الاستفتاء في تصريحات له أمس الأحد، بحسب «فرانس برس».

وتعتزم تركيا أيضًا تمديد حالة الطوارئ بعد الاستفتاء على تعديل الدستور الذي جرى الأحد.

وفور ظهور نتائج الاستفتاء بالتصويت لصالح «نعم» بنسبة 51.2% (24.3 مليون صوت)، قال إردوغان إن تركيا «اتخذت قرارًا تاريخيًا».

ووفق التعديلات، يتحول نظام الحكم في تركيا من برلماني إلى رئاسي.