مقتل شخصين خلال تظاهرات في فنزويلا

قتل فتى يبلغ من العمر 13 عاما ورجل يبلغ السادسة والثلاثين، الثلاثاء، خلال احتجاجات ضد الرئيس الفنزويلي الاشتراكي نيكولاس مادورو في باركيسيميتو، بحسب النيابة العامة الوطنية.

وأشارت النيابية العامة إلى أن «الضحيتين الجديدتين كانا يشاركان في تظاهرات، من دون أن تحدد ظروف مقتلهما، ما يرفع إلى 4 عدد القتلى منذ بدء تعبئة المعارضة في الأول من إبريل»، بحسب «فرانس برس».

وكان طالبان يبلغان 19 عامًا فارقا الحياة الخميس والثلاثاء الماضيين بعد إصابتهما برصاص خلال تظاهرات، بحسب السلطات.

ويرفض مادورو التنحي في حين تعاني البلاد المصدرة للنفط من نقص حاد في المواد الغذائية وأعلى معدل تضخم في العالم. ودعت المعارضة إلى مسيرات ضخمة يوم 19 إبريل.

وتطالب المعارضة بتحديد موعد للانتخابات المحلية المؤجلة، وتطالب برفع القيود عن ممارستها لسلطاتها في البرلمان وعن زعيمها انريكه كابريليس الذي منع من ممارسة العمل السياسي.

المزيد من بوابة الوسط