الرئيس الفليبيني يبدأ زيارة خليجية لبحث ملف رواتب مواطنيه غير المدفوعة

وصل الرئيس الفليبيني رودريغو دوتيرتي إلى السعودية الاثنين في مستهل جولة خليجية يبحث خلالها خصوصًا حقوق مواطنيه العاملين في المملكة، والذين يواجه الآلاف منهم مصاعب اقتصادية ويضطرون للعودة إلى بلدهم من دون قبض رواتبهم.

وقالت مصادر في الجالية الفليبينية في السعودية إن ملف الرواتب غير المدفوعة ستكون من بين أهم المسائل التي سيتناولها دوتيرتي مع مواطنيه المقيمين في المملكة، بحسب «فرانس برس».

وبحسب نائب رئيس منظمة «جالية كل الفليبينيين»، فلورانتي كاتانوس، فإن الجالية ستسلم الرئيس عريضة تطالبه بإجراءات لحل هذه المشكلة الشائكة.

ويعمل حوالى 800 ألف فليبيني في المملكة المحافظة التي عانى اقتصادها أخيرًا من انهيار أسعار الذهب الأسود.

وأضاف كاتانوس: «لقد طرد عدد كبير من الفليبينيين. لقد أعيدوا إلى ديارهم من دون أن يتمكنوا من الحصول على الأموال المستحقة لهم».

وبحسب كاتانوس فإن أكثر من خمسة آلاف عامل فليبيني تم ترحيلهم إلى بلدهم من دون أن يقبضوا مستحقاتهم.

ورفعت دعاوى أمام القضاء السعودي لإرغام الشركات التي لم تحترم التزاماتها على دفع المستحقات لعمالها الآسيويين الذين أجبروا على العودة إلى بلادهم.

بدوره قال ريستي سيبوغ المسؤول في منظمة في الرياض إن «هؤلاء العمال ما زالوا بانتظار الحصول على أموالهم».

وتستمر زيارة دوتيرتي إلى السعودية يومين ينتقل بعدها إلى البحرين ثم إلى قطر، حيث يعمل أكثر من 300 ألف فليبيني.

وقال مسؤولون فليبينيون إن «ظروف معيشة العمال الفليبينيين ستكون في صلب المحادثات بين دوتيرتي وكل من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز والمسؤولين البحرينيين والقطريين».

المزيد من بوابة الوسط