تفاصيل اتصال الملك سلمان بالسيسي بعد استهداف الكنيستين

تواصل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، هاتفيًّا مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لتعزيته في ضحايا حادثي استهداف كنيستين في مدينتي طنطا والإسكندرية أمس الأحد.

وعبر الملك سلمان للسيسي عن مواساته للشعب المصري في «ضحايا الأعمال الإرهابية التي وقعت في طنطا والإسكندرية، راجيًا لذويهم جميل الصبر وحسن العزاء وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل»، بحسب ما ذكرت جريدة «الرياض» السعودية اليوم الاثنين.

وأشارت الجريدة إلى أن الاتصال، الذي جرى مساء الأحد، أكد فيه الملك السعودي «استنكار المملكة وإدانتها الشديدة هذا العمل الإرهابي الإجرامي الآثم الذي يتنافى مع قيم الدين الإسلامي ومع المبادئ الإنسانية والأخلاقية».

الملك سلمان: بلدنا تقف مع مصر في محاربة الأعمال الإرهابية وتجفيف منابعها

وشدد الملك سلمان على وقوف بلاده مع مصر «بكل إمكاناتها، وتقديم ما يلزم من مساعدة في محاربة الأعمال الإرهابية وتجفيف منابعها».

وقال الملك في برقية عزاء إلى الرئيس المصري: «علمنا ببالغ الأسى بنبأ التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في مدينتي طنطا والإسكندرية، وما نتج عنهما من وفيات وإصابات، ونعرب لفخامتكم عن إدانتنا واستنكارنا الشديدين لهذين العملين الإرهابيين الإجراميين الآثمين».

بدوره، عبر الرئيس المصري عن تقديره لخادم الحرمين على «مشاعره النبيلة، وعلى دعمه الكبير لمصر، وتقديره لمواقف المملكة المشرفة تجاه مصالح المسلمين والمنطقة».

واستهدف تفجيران كنيستين في مدينتي الإسكندرية وطنطا في مصر أمس الأحد، مما أدى إلى سقوط نحو 45 قتيلاً. وتبنى تنظيم «داعش» الاعتداءين وفق وكالة «أعماق» التابعة للتنظيم.

 

كلمات مفتاحية