أول تعليق من بوتين على الضربة الأميركية في سورية

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الضربة الأميركية على قاعدة جوية للنظام السوري هي «عدوان على دولة ذات سيادة يستند إلى حجج واهية»، بحسب الناطق باسم الكرملين.

وقال الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف إن «الرئيس بوتين يعتبر الضربات الأميركية على سورية عدوانا على دولة ذات سيادة، ينتهك معايير القانون الدولي، ويستند إلى حجج واهية»، بحسب «فرانس برس».

وتابع بيسكوف أن «عمل واشنطن هذا يلحق ضررا هائلا بالعلاقات الروسية الأميركية التي هي أساسا في وضع سيء».