الرياض تعلن تأييدها الكامل للعمليات العسكرية الأميركية في سورية

أعلنت السعودية الجمعة تأييدها «الكامل للعمليات العسكرية الأميركية» على قاعدة عسكرية في سورية، ردا على «الهجوم الكيميائي» في خان شيخون الذي تسبب بمقتل 86 شخصا، منوهة بـ«القرار الشجاع» للرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية: «تأييد المملكة العربية السعودية الكامل للعمليات العسكرية الأميركية على أهداف عسكرية في سورية، والتي جاءت ردًا على استخدام النظام السوري للأسلحة الكيمائية ضد المدنيين الأبرياء».

وحمّل المصدر «النظام السوري مسؤولية تعرض سورية لهذه العمليات العسكرية»، ونوّه بالقرار «الشجاع لفخامة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي يمثل ردًا على جرائم هذا النظام تجاه شعبه في ظل تقاعس المجتمع الدولي عن إيقافه عند حده».

وتدعم السعودية المعارضة السورية، وتطالب منذ بدء النزاع السوري قبل ست سنوات، برحيل الرئيس السوري بشار الأسد المدعوم من إيران، الخصم اللدود للسعودية.