خفض عقوبة سجن زعيم المعارضة الشيعية في البحرين

قررت محكمة التمييز البحرينية خفض عقوبة السجن بحق زعيم المعارضة الشيعية الشيخ علي سلمان من تسع إلى أربع سنوات، بحسب تصريح مصدر قضائي لـ«فرانس برس»، اليوم الاثنين.

وحُـكم على سلمان (51 عامًا) في يوليو 2015 بالسجن أربعة أعوام بعدما أُدين بتهمة «التحريض على بغض طائفة من الناس وإهانة وزارة الداخلية»، قبل أن تقرر محكمة الاستئناف في مايو 2016 زيادة المدة إلى تسعة أعوام بعدما دانته أيضًا بتهمة «الترويج لتغيير النظام بالقوة».

وتعد الأحكام التي تصدر من المحكمة التمييز «نهائية».

وتسببت عملية القبض على الزعيم الشيعي في تظاهرات واحتجاجات عمت البحرين، كما أدت إلى إدانات وانتقادات للسلطات من قبل الولايات المتحدة ومنظمات حقوقية.

ومنذ فبراير 2011 ، تشهد المملكة البحرينية اضطرابات متقطعة تشمل تظاهرات واحتجاجات وهجمات ضد الشرطة منذ قمع حركة احتجاج آنذاك، وقادتها الغالبية الشيعية التي تطالب بإقامة ملكية دستورية في البلد الذي يحكمه سلالة سنية.

ويتزعم الزعيم الشيعي علي سلمان جميعة «الوفاق» التي كانت أكبر كتلة برلمانية قبل استقالة نوابها في 2011.