22 قتيلا في تفجير بأحد أسواق باكستان

ارتفعت حصيلة هجوم بسيارة مفخخة استهدف الجمعة سوقا في شمال غرب باكستان إلى 22 قتيلا، بحسب مصدر طبي.

وصرح معين بيغوم الجراح في المستشفى الحكومي في باراشينار حيث وقع الاعتداء لـ«فرانس برس»: «لدينا في المستشفى 22 قتيلا و57 جريحا من بينهم نساء واطفال". وكانت حصيلة سابقة اشارت الى سقوط ستة قتلى.

وقع الاعتداء على مقربة من مسجد شيعي في مدينة باراشينار كبرى مدن إقليم كرام.

وكان المسؤول المحلي شهيد علي خان صرح في وقت سابق لـ«فرانس برس»، أنها «سيارة مفخخة كانت مركونة في السوق لكن لم يتضح في هذه المرحلة ما إذا كان الأمر يتعلق بهجوم انتحاري».

وشهدت باراشينار أول اعتداء كبير في باكستان في العام 2017 عندما قتل 24 شخصًا في تفجير في سوق أخرى في يناير الماضي.

في فبراير، حصدت موجة جديدة من الاعتداءات 130 قتيلا في مختلف أنحاء البلاد. وأعلنت حركة طالبان باكستان أو تنظيم «داعش» مسؤوليتهما عن غالبية هذه الهجمات.

وإقليم كرام هو أحد الأقاليم القبلية السبعة التي تحظى بحكم شبه ذاتي في شمال غرب البلاد.