إيطاليا توقف 3 أشخاص لـ«شبهات إرهاب»

أعلنت الشرطة الإيطالية الخميس، توقيف ثلاثة رجال يتحدرون من كوسوفو في البندقية للاشتباه في تخطيطهم لاعتداءات في هذه المدينة.

كما أوقفت الشرطة شخصًا رابعًا قاصرًا في مداهمات أجرتها وحدات نخبة في 12 موقعا في وسط البندقية التاريخي، بحسب بيانها، بعد التأكد من «التشدد الديني للمشتبه بهم المتحدرين جميعا من كوسوفو»، بحسب «فرانس برس».

وأفاد موقع صحيفة «لا ريبوبليكا»، أن «الشرطة تتنصت على هؤلاء منذ أشهر وسجلت لهم أحاديث هاتفية أشادت باعتداء لندن الذي أسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص في 22 مارس».

كذلك عبر عدد منهم عن إرادة القتال في سورية في صفوف الجماعات الاسلامية، بحسب المصدر.

وكتبت لا ريبوبليكا أن «هجوم لندن الإرهابي والتعليقات الحماسية (للموقوفين) استدعت التدخل الفوري للمحققين»، مضيفة أن «الكوسوفيين أعربوا عن نية تنفيذ عمل مشابه في البندقية».

وتابعت الصحيفة على موقعها أن المشتبه بهم حصلوا من الإنترنت على «كتيبات حول القتال بالأيدي تشمل تقنيات استخدام السكاكين».