مقتل أكثر من 300 مدني منذ بدء عملية استعادة الموصل

قتل 307 مدنيين على الأقل وأصيب 273 آخرون في غرب الموصل بين 17 فبراير و22 مارس خلال الهجوم الذي أطلقته القوات العراقية ضد تنظيم «داعش».

وقال الناطق باسم المفوضية السامية لحقوق الإنسان في جنيف روبرت كولفيل إن هذه المعلومات تحققت منها الأمم المتحدة التي لا تنسب هؤلاء القتلى لأي من أطراف النزاع.

وأضاف أن الحصيلة يمكن أن ترتفع في الأيام المقبلة لأن الأمم المتحدة تلقت تقارير لم تتحقق منها بعد تشير إلى سقوط 95 قتيلا مدنيا على الأقل بين 23 و 26 مارس الجاري.

وتشن القوات العراقية بدعم جوي من التحالف الدولي ضد تنظيم «داعش» هجوما لطرد الجهاديين من ثاني مدن العراق.

ويحقق العراق ووزارة الدفاع الأميركية في تقارير أشارت إلى مقتل عشرات أو حتى مئات الأشخاص في الأيام الماضية في غارات التحالف الدولي.

وقال المفوض السامي لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين إنه يرحب بهذه التحقيقات وأن مكتبه لم يحمل مباشرة التحالف أي مسؤولية عن سقوط ضحايا لكنه دعا إلى «مراجعة عاجلة للتكتيك المتبع لضمان خفض الأثر على المدنيين إلى الحد الأدنى».