الاتحاد الأوروبي يدعو روسيا إلى الإفراج عن «متظاهري الفساد»

دعا الاتحاد الأوروبي روسيا إلى الإفراج «بلا تأخير» عن «المتظاهرين السلميين» ضد الفساد الذين أوقفتهم السلطات في موسكو أمس الأحد.

وقال ناطق باسم الاتحاد الأوروبي في بيان له اليوم الاثنين: «عمليات الشرطة في الاتحاد الروسي حاولت تفريق متظاهرين وأوقفت مئات المواطنين بينهم زعيم المعارضة اليكسي نافالني، ومنعتهم من ممارسة حرياتهم الأساسية بما فيها حرية التعبير والتجمع السلمي والاجتماع المدرجة كلها في الدستور الروسي»، وفق «فرانس برس».

وشارك الآلاف في تظاهرة للتنديد بالفساد في ساحة ماياكوفسكايا وسط العاصمة موسكو أمس الأحد، إلا أن الشرطة أوقفت نحو 130 متظاهرًا، بينهم المعارض البارز ألكسي نافالني.

وقالت الشرطة إن التظاهرة ضمت بين سبعة آلاف وثمانية آلاف شخص، ما جعلها من التظاهرات الكبيرة النادرة في السنوات الأخيرة في روسيا.

كما تم منع تظاهرة في شارع فيرسكايا أحد أهم شوارع العاصمة والذي يوصل إلى الكرملين.