توقيف المعارض الروسي نافالني أثناء تظاهرة ضد الفساد

أعلنت الناطقة باسم المعارض الروسي البارز ألكسي نافالني أنه أُوقف اليوم الأحد أثناء تظاهرة للتنديد بالفساد في ساحة ماياكوفسكايا وسط موسكو.

وشارك في التظاهرة الآلاف من المعارضين وتم توقيف المئات منهم، بحسب «فرانس برس».

وقالت الناطقة كيرا لارميش في تغريدة عبر «تويتر» إن نافالني «أوقف في (ساحة) ماياكوفسكايا»، التي تشملها التظاهرة التي منعتها السلطات.

وكتب المعارض نفسه في تغريدة أخرى: «أنا على ما يرام ولا حاجة للقتال من أجلي»، داعيًا المتظاهرين إلى الاستمرار في التظاهر. وأضاف: « الموضوع اليوم هو مكافحة الفساد».

وذكرت منظمة «أو في دي - انفو» التي تتابع التظاهرات أن الشرطة الروسية أوقفت 130 متظاهرا على الأقل، مشيرة إلى استمرار عمليات التوقيف.

من جانبها، أكدت الشرطة أن التظاهرة ضمت بين سبعة آلاف وثمانية آلاف شخص، مما يجعلها من التظاهرات الكبيرة النادرة في السنوات الأخيرة في روسيا.

وفي غضون ذلك، تم منع تظاهرة في شارع فيرسكايا أحد أهم شوارع العاصمة والذي يوصل الى الكرملين.