مرتكب محاولة «الدهس» في أنفير من أصول شمال أفريقية

اعتقلت الشرطة البلجيكية، الخميس، رجلاً حاول دهس حشد، وهو يقود سيارته بسرعة فائقة في منطقة تسوُّق بمدينة أنفير كما أعلن ناطق باسمها.

وقال سيرج مويترز، قائد شرطة أنفير، إن الرجل من أصل شمال أفريقي واستخدم سيارة بلوحات تسجيل فرنسية.

وصرح مويترز، في مؤتمر صحفي في أنفير نقله التلفزيون، بأن «سيارة تحمل لوحات تسجيل فرنسية حاولت دهس حشد بسرعة فائقة في مير» وهو شارع تسوُّق. وتم توقيف رجل كان يرتدي زيًّا يشبه الزي العسكري».

وأضاف: «إن المشاة اضطروا إلى القفز إلى جانب الطريق».

وصرح بارت دي ويفر رئيس بلدية أنفير بالقول: «أتوجه بالامتنان باسم مدينة أنفير للجنود الذين تدخلوا، وجهاز الشرطة وقوة التدخل الخاص».

ويأتي هذا الهجوم غداة مقتل ثلاثة أشخاص في هجوم على البرلمان البريطاني، إضافة إلى المهاجم، وفي الذكرى الأولى لهجمات بروكسل في 22 مارس التي أدت إلى مقتل 32 شخصًا.