العدل الأميركية تنتدب قضاة للتعجيل بترحيل المهاجرين غير الشرعيين

قال مسؤولان بالإدارة الأميركية إن وزارة العدل وضعت خططًا لانتداب موقت لقضاة مختصين بالهجرة من كل أنحاء الولايات المتحدة إلى 12 مدينة للتعجيل بترحيل المهاجرين غير القانونيين المتهمين بارتكاب جرائم.

وأضافا أن عدد القضاة الذين سيتم انتدابهم بالإضافة إلى موعد إرسالهم إلى هذه المدن ما زال قيد المراجعة ولكن وزارة العدل بدأت في اختيار متطوعين لهذه العملية، وفق ما نقلت وكالة «رويترز» اليوم السبت.

والمدن المستهدفة هي نيويورك ولوس انجليس وميامي ونيو أورليانز وسان فرانسيسكو وبالتيمور وبلومنجتون في ولاية مينيسوتا والباسو في ولاية تكساس وهارلينجن في تكساس وامبريال بولاية كاليفورنيا وأوماها بولاية نبراسكا وفينكس بولاية أريزونا. وتضم تلك المدن العدد الأكبر من المهاجرين غير الشرعيين المتهمين في قضايا جنائية.

وبموجب أمر تنفيذي وقعه الرئيس دونالد ترامب في يناير يتم إعطاء أولوية في الترحيل للمهاجرين غير الشرعيين الذين لهم قضايا جنائية ينظرها القضاء سواء أُدينوا أم لا.

ويعد هذا تخليًا عن سياسة الرئيس السابق باراك أوباما التي كانت لا تعطى أولوية للترحيل إلا للمدانين بارتكاب جرائم خطيرة.

ودانت جماعات ضغط هذا التحول في السياسة وتقول إنه يستهدف بشكل جائر المهاجرين الذين ربما تتم تبرئتهم في نهاية الأمر ولا يشكلون تهديدًا.