قوات خاصة عراقية تواصل المعارك ضد «داعش» بالموصل

تواصل قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية الجمعة، المعارك ضد «داعش» في الجانب الغربي من الموصل لاستعادة آخر معاقل التنظيم.

وبدأت القوات العراقية في 19 فبراير، عملية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل ثاني مدن في البلاد.

وقال قائد العمليات الخاصة الثانية لقوات مكافحة الإرهاب اللواء الركن معن السعدي لـ«فرانس برس» إن «قواتنا اقتحمت عند الخامسة صباحا حي العامل الأولى وتواصل الآن القتال في هذا الحي».

وأضاف أن «حوالي 50% من هذا الحي أصبح تحت سيطرتنا»، متوقعًا استعادته خلال الساعات القليلة القادمة.

ولعبت قوات مكافحة الإرهاب والرد السريع دورا بارزا في المعارك التي نفذت لاستعادة السيطرة على الجانب الشرقي لمدينة الموصل، وحاليا خلال العملية التي تدور لاستعادة غربي المدينة.

وأشار السعدي إلى أن «قوات الرد السريع وصلت إلى حافة المدينة القديمة، حيث تنتشر مبانٍ وطرق ضيقة ومبانٍ متلاصقة، ما يرجح أن تكون المعارك فيها الأكثر صعوبة».

في غضون ذلك، تواصل قوات مكافحة الإرهاب الانتشار في مناطق إلى الغرب من مواقع الرد السريع، تخوض مواجهات باتجاه الشمال.

المزيد من بوابة الوسط