واشنطن تتطلع لإحياء محادثات السلام الإسرائيلية - الفلسطينية

تطرقت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، إلى إحياء مفاوضات السلام الإسرائيلية - الفلسطينية، خلال أول لقاء لها مع المبعوث الفلسطيني في المنظمة الثلاثاء.

وقالت هايلي على تويتر بعد لقائها السفير رياض منصور إنه على «الفلسطينيين لقاء الإسرائيليين في مفاوضات مباشرة، بدلاً عن انتظار نتائج من الأمم المتحدة لا يمكن أن يتم التوصل إليها إلا بين الطرفين».

من جهته، قال منصور لـ«فرانس برس» إنه خلال اللقاء الذي استمر 45 دقيقة، «أظهرت هايلي الرغبة في رؤية الطرفين يستأنفان المفاوضات، وأن الولايات المتحدة كانت تفكر في إحياء المحادثات».

وأضاف منصور: «لا أعرف على أي مستوى يريدون القيام بذلك، ولكن عندما نتلقى طلبًا بهذا الخصوص سنرد بشكل مناسب».

وأشار منصور إلى أن لقاءه مع الدبلوماسية الأميركية كان وديًا، وأنه وافق على مواصلة مناقشاتهما.

وأضافت هايلي على تويتر: «الولايات المتحدة تدعم عملية سلام حقيقية بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية».

ونفت هايلي أن تكون الإدارة الأميركية الجديدة قد تخلت تمامًا عن فكرة حل الدولتين. وقالت في ختام اجتماع لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط: «نؤيد تمامًا حل الدولتين، ولكننا نعتقد أيضًا بوجود بدائل».

المزيد من بوابة الوسط