«سوريا الديمقراطية» تقطع طريق إمداد رئيسي لـ«داعش»

قطعت قوات سوريا الديمقراطية، تحالف فصائل عربية وكردية، اليوم الاثنين، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، طريق الإمداد الرئيسي لتنظيم «داعش» بين الرقة أبرز معاقلهم في سورية ودير الزور شرقًا، في إطار عملية عسكرية مستمرة منذ أشهر.

ويقاتل تنظيم «داعش» أطرافًا عدة على جبهات مختلفة في شمال سورية، وبالإضافة إلى قوات سوريا الديمقراطية، تخوض قوات النظام السوري منذ منتصف يناير معارك شرسة ضد «المتطرفين» في ريف حلب الشرقي. وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبدالرحمن، وفق «فرانس برس»: «تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من قطع طريق الإمداد الرئيسي لتنظيم داعش بين مدينة الرقة ومحافظة دير الزور الواقعة تحت سيطرته شرقًا بغطاء جوي من التحالف الدولي».

ولا تزال هناك طرق أخرى فرعية يمكن للتنظيم استخدامها إلا أنها مرصودة من قبل طائرات التحالف، وفق عبدالرحمن. وأكد قيادي في قوات سوريا الديمقراطية «قطع الطريق الاستراتيجي لداعش والذي يصل بين الرقة ودير الزور صباح اليوم»، مضيفاً: «هذا انتصار استراتيجي لقواتنا من شأنه زيادة الحصار» على «داعش».

المزيد من بوابة الوسط