فيضانات تغرق آلاف المنازل في جاكرتا

تسببت أمطار غزيرة بفيضانات أغرقت آلاف المنازل الثلاثاء في جاكرتا وتسببت بفوضى في حركة السير، بينما يتنقل السكان وسط المياه التي تصل إلى ركبهم في الشوارع.

وأعلنت السلطات الإندونيسية مقتل شخص واحد الثلاثاء جراء أمطار غزيرة أغرقت آلاف المنازل في جاكرتا وتسببت بفوضى في حركة السير.

وارتفع مستوى المياه إلى متر ونصف المتر في بعض أحياء العاصمة، مما اضطر بعض السكان إلى الهرب من بيوتهم بعد سيل بدأ الثلاثاء واستمر حتى الصباح.

وفي بيكاسي المحاذية لجاكرتا لقي شخص حتفه غرقًا وتم إجلاء 280 آخرين، كما قالت الوكالة الوطنية للكوارث الطبيعية.

وظهرت في لقطات بثتها محطات التلفزيون المحلية شوارع تغمرها المياه في العاصمة التي تضم عشرة ملايين نسمة. وظهرت سيارات وقد تخطت المياه نصفها.

وقال ناطق باسم الوكالة الوطنية للكوارث الطبيعية إن الفيضانات نجمت عن عجز نظام الصرف الصحي عن امتصاص كميات المياه بعد الأمطار الغزيرة وفيضانات أنهار.

وتضرب فيضانات متفاوتة الخطورة جاكرتا خلال موسم الأمطار كل سنة.

وحدث أحد أسوأ هذه الفيضانات في يناير 2013. وقد أسفر عن سقوط عشرين قتيلاً وأجبر أكثر من ثلاثين ألف شخص على مغادرة بيوتهم.

المزيد من بوابة الوسط