26 قتيلًا في غارات على مقار لـ«فتح الشام» شمال سورية

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 26 شخصًا على الأقل بينهم مدنيون قتلوا اليوم الثلاثاء في غارات جوية «لم تعرف هوية الطائرات التي نفذتها» على مقار لجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقًا) في شمال غرب البلاد.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن لـ«فرانس برس»: «استهدفت عشر غارات جوية فجر الثلاثاء مقارًا لجبهة فتح الشام ومحيطها في مدينة إدلب، مما أسفر عن مقتل 26 شخصًا على الأقل، بينهم عشرة مدنيين ومقاتلون».

ولا تزال عمليات انتشال الجثث وإنقاذ الضحايا مستمرة، «لكن رقم القتلى مرشح للارتفاع»، بحسب المرصد، الذي قال إنه «من غير الواضح حتى الوقت الجاري ما إذا كانت طائرات حربية روسية أو تابعة للتحالف الدولي بقيادة واشنطن نفذت الغارات».

ونفى الجيش الروسي بدوره شن غارات على مدينة إدلب التي تشهد منذ أسابيع توترًا متصاعدًا تطور في بعض الأحيان إلى معارك غير مسبوقة بين الفصائل تقودها كل من حركة أحرار الشام من جهة وجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقًا) من جهة ثانية.

وأعلنت فصائل عدة بينها «صقور الشام» و«جيش المجاهدين» الانضمام إلى حركة «أحرار الشام»، فيما اختارت أخرى بينها جبهة «فتح الشام» وحركة «نور الدين زنكي» أن تحل نفسها لتندمج معًا تحت مسمى «هيئة تحرير الشام».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط