حقيقة إصابة بشار الأسد بجلطة دماغية

نفت الرئاسة السورية كل الإشاعات والأخبار التي تتحدث عن إصابة الرئيس بشار الأسد جملة وتفصيلاً، وأكدت عدم صحتها على الإطلاق وأن الرئيس الأسد بصحة ممتازة ويمارس مهامه بشكل طبيعي تمامًا.

وأكدت الرئاسة أن الشعب السوري «بات محصنًا ضد مثل تلك الأكاذيب وما أكثرها منذ بداية الحرب على سورية وحتى الآن»، مشيرة إلى أن «هذه الأكاذيب لا تقع إلا في خانة الأحلام ومحاولة رفع معنويات منهارة ولن تثير إلا السخرية والاستهزاء»، بحسب ما نقلته الوكالة العربية السورية للأنباء «سانا».

وأوضحت رئاسة الجمهورية أن مصدر هذه «الإشاعات هو جهات وصحف معروفة الانتماء والتمويل والتوجه مشيرة إلى أن هذه الأكاذيب تتزامن مع تغير المعطيات الميدانية والسياسية وبعكس ما أرادوه لسورية طيلة السنوات الماضية».