ارتفاع حصيلة هجوم إسطنبول إلى 39 قتيلا بينهم 16 أجنبيًا

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان سويلو الأحد أن الاعتداء الذي استهدف ملهى ليليا في إسطنبول خلال الاحتفالات بعيد رأس السنة أوقع 39 قتيلا بينهم 16 أجنبيا على الأقل وأن الشرطة لا تزال تبحث عن منفذه.

وأضاف سويلو أنه تم تحديد هويات 21 ضحية بينهم 16 أجنبيا و5 أتراك، متابعًا: أن الاعتداء أوقع أيضًا 69 جريحًا بينهم أربعة إصابتهم خطيرة.

وتابع سويلو: «أعمال البحث عن الإرهابي لا تزال مستمرة وآمل أن يتم القبض عليه سريعًا».

وكانت حصيلة سابقة أعلنها حاكم إسطنبول أفادت عن سقوط 35 قتيلا لكن دون الإشارة إلى وقوع ضحايا من الأجانب.

وكان المهاجم فتح النار بعيد منتصف الليل داخل ملهى «رينا» الشهير في إسطنبول حيث كان مئات الأشخاص يحتفلون بحلول العام الجديد.

المزيد من بوابة الوسط