تقرير حقوقي: الجيش الإسرائيلي قتل 134 فلسطينيًا في 2016

قُتل 134 فلسطينيًا برصاص الجيش الإسرائيلي، في حين اعتقل 6970 خلال 2016، بحسب مركز عبدالله الحوراني للدراسات والتوثيق (تابع لمنظمة التحرير الفلسطينية).

وذكر المركز في تقريره السنوي أن «من بين القتلى 34 طفلاً، معظمهم أعدموا على الحواجز العسكرية المنتشرة في الضفة الغربية، التي زاد عددها عن 472 حاجزًا تقيد حرية الحركة وتنقل المواطنين»، وفق ما نقلت وكالة «الأناضول»، اليوم السبت.

وصل عدد المعتقلين في مدينة القدس خلال 2016 نحو 2000 معتقل منهم 700 طفل

وأشار المركز إلى أن «الجيش الإسرائيلي اعتقل نحو 6970 فلسطينيًا في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، من بينهم 1240 طفلاً و151 سيدة وفتاة قاصر، حيث وصل عدد المعتقلين في مدينة القدس خلال 2016 نحو 2000 معتقل منهم 700 طفل».

كما هدمت إسرائيل نحو 1023 منزلاً ومنشأة في مختلف مناطق الضفة الغربية والقدس، وإخطار أكثر من 657 منزلاً ومنشأة بالهدم في الفترة ذاتها، كما أعلنت عن مخططات وعطاءات ومنح تراخيص لنحو 27 ألف و335 وحدة استيطانية جديدة، بحسب التقرير.

وقال مدير المركز، سليمان الوعري، إن «ارتفاعًا حادًا طرأ على وتيرة البناء الاستيطاني العام 2016 بنسبة بلغت 57% عن العام الماضي أغلبها في مدينة القدس».وأشار إلي أن «الحكومة الإسرائيلية عملت على إقرار قانون تسوية الأراضي أو ما يسمى قانون تبييض المستوطنات، لشرعنة البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية».

إسرائيل هدمت نحو 1023 منزلاً ومنشأة في مختلف مناطق الضفة الغربية والقدس

وذكر التقرير أن «إسرائيل استولت خلال 2016 على أكثر من 12 ألف و326 دونمًا من الأراضي الخاصة بالمواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس، بعضها يتم الإعلان عنه كأراضي دولة، ليتم تحويلها لاحقًا لصالح الاستيطان».

كما قررت الحكومة الإسرائيلية، الاستيلاء على مئات الدونمات جنوب نابلس شمال الضفة، لإقامة ستة أبراج عسكرية إسرائيلية لحماية طريق المستوطنين، فيما تم الكشف أن طواقم الإدارة المدنية الإسرائيلية قامت بترسيم ومسح أكثر من 62 ألف دونمًا من أراضي الضفة الغربية لضمها لاحقًا إلى المستوطنات.

المزيد من بوابة الوسط