انطلاق المرحلة الثانية من عمليات استعادة الجانب الشرقي للموصل

أعلن قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي الفريق عبد الغني الأسدي، الخميس انطلاق المرحلة الثانية من عمليات استعادة السيطرة على الجانب الشرقي لمدينة الموصل من سيطرة تنظيم «داعش».

وقال الأسدي لـ«فرانس برس»: «توكلنا على الله وانطلقت الصفحة الثانية من تحرير الساحل الأيسر في الموصل»، مضيفًا: «قواتنا بدأت التقدم باتجاه حي القدس، والآن اشتبكت مع العدو، وهناك مقاومة إن شاء الله سنقضي عليهم».

وأشار إلى أن «قوات الجيش في المحور الشمالي والمحور الجنوبي باشرت بالتقدم في نفس الوقت».

وتباطأ القتال في الفترة الماضية، لكن رئيس الوزراء حيدر العبادي أكد أن ذلك لغرض مراجعة الخطط العسكرية لتقليل الخسائر بين صفوف المقاتلين و«مفاجأة العدو».

وأعلن العبادي، الثلاثاء، أن قوات الأمن العراقية تحتاج إلى «ثلاثة أشهر للقضاء» على تنظيم «داعش».

من جهته، أعلن قائد عمليات تحرير نينوى، الفريق عبد الأمير رشيد يار الله، قائلاً: «شرعت جحافل الحق من الجيش والشرطة الاتحادية وقوات مكافحة الإرهاب بلتنفيذ المرحلة الثانية لعملية قادمون يا نينوى بتحرير الساحل الأيسر لمدينة الموصل بالكامل».

وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت: «قطاعات الشرطة الاتحادية شرعت بالتقدم في أحياء سومر والانتصار والسلام والمنطقة الصناعية في الساحل الأيسر للموصل».