الرئيس الفليبيني يصب غضبه على الأميركيين ويصفهم بـ«الأغبياء المتخلفين»

صب الرئيس الفليبيني، رودريغو دوتيرتي، غضبه مجددًا على الولايات المتحدة الأميركية التي تنتقد حملته لمكافحة المخدرات.

وذكر دوتيرتي خلال كلمة ألقاها في مقاطعة بامبانغا قائلاً: «إن المشكلة مع هؤلاء الأشخاص البيض، هؤلاء المتخلفين الأميركيون، هي أن ثلاثة من أصل خمسة أميركيين أغبياء واثنين فقط من بينهم يفكرون جيدًا».

وأضاف: «أنتم الأميركيين يجب أن تصمتوا».

وقُـتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص في عمليات الشرطة أو على يد أعضاء لجان أمنية يشتبه بأن لها صلة بحملة مكافحة المخدرات.

وسبق لدوتيرتي أن انتقد أميركا قائلاً: «أنا لا أحب الأميركيين. إنهم يوبخونني علنًا، ولذلك أقول: تبًا لكم. إنكم أغبياء».

وكان دوتيرتي واجه إدانة دولية بعد أن شبه حملته ضد المخدرات التي خلفت نحو ثلاثة آلاف قتيل بحملة هتلر للقضاء على اليهود إبان الحرب العالمية الثانية.

المزيد من بوابة الوسط