تجدد التظاهرات المطالبة بتحني رئيسة كوريا الجنوبية

خرج حشد كبير من مواطني كوريا الجنوبية إلى شوارع وسط العاصمة سول، اليوم السبت، للمرة التاسعة على التوالي في مطلع كل أسبوع للمطالبة بالتنحي الفوري للرئيسة باك جون هاي التي أيد البرلمان مساءلتها بسبب فضيحة فساد.

وقدم نحو 200 شاب يرتدون زي سانتا كلوز (بابا نويل) هدايا لما يقرب من 200 ألف شخص يشاركون في المسيرة واصطحب العديد منهم أطفالهم. وعلى غرار المسيرات السابقة اتسم الاحتجاج بالأجواء الاحتفالية مع تشغيل الموسيقى وإلقاء الخطب من فوق منصة أقيمت في ساحة كبيرة على مقربة من مقر الرئاسة المعروف باسم البيت الأزرق.

وردد الحشد هتافات من بينها «سيكون عيد ميلاد سعيدًا إذا تنحت باك جون هاي!». وقال باك تشانس (25 عامًا) وهو موظف ارتدى زي بابا نويل إن الهدف هو إنهاء رئاسة باك ودخول البلاد العام الجديد بعد محاسبة المتهمين بالفساد.

وأضاف: «أتمنى في العام الجديد أن يصبح هذا البلد مكانًا أفضل للعيش بالنسبة للشباب». وتراجع المحكمة الدستورية مساءلة باك بتهمة انتهاك واجبها الدستوري كزعيمة للبلاد. وأمام المحكمة ما يصل إلى 180 يومًا اعتبارًا من التاسع من ديسمبر لتقرر إما تأييد مساءلة الرئيسة أو إعادة تنصيبها. وفي وقت سابق اليوم قال مسؤول إن المدعي الخاص بالتحقيق في فضيحة الفساد استدعى تشوي سون سيل وهي صديقة لباك تدور حولها القضية لاستجوابها بشأن اتهامات من بينها الرشوة والاختلاس.