الأمم المتحدة: مصرع خمسة آلاف مهاجر في «المتوسط»

كشفت الأمم المتحدة أن أكثر من خمسة آلاف مهاجر لقوا حتفهم منذ بداية 2016 لدى محاولتهم عبور البحر الأبيض المتوسط.

وقال المتحدث باسم المفوضية العليا للاجئين، ويليام سبيندلر، وفقا لـ«فرانس برس» اليوم الجمعة، «نخشى أن نحو مئة شخص قد غرقوا أمس (الخميس) في البحر المتوسط، مشيرا إلى أن حرس السواحل الأيطاليون نفذوا أربع عمليات إنقاذ في المنطقة الوسطى من المتوسط».

وأضاف سبيندلر في لقاء إعلامي «أن هذه المآسي الأخيرة ترفع عدد الوفيات إلى أكثر من خمسة آلاف هذا العام» مقابل 3771 في 2015.

وهي اكبر حصيلة تسجل رغم تراجع كبير في عدد من عبروا البحر المتوسط في 2016 (نحو 360 ألفا بحسب المنظمة الدولية للهجرة) مقارنة مع 2015 (أكثر من مليون)، بحسب الأمم المتحدة.

وأوضح المتحدث أن هناك أسبابا متعددة لارتفاع الوفيات التي «يبدو أنها على صلة باستخدام المهربين مراكب أقل جودة، وتقلبات الطقس، والتكتيكات المتبعة من المهربين لتفادي رصدهم من السلطات».

وأشار إلى أن إرسال المهربين عددا كبيرا من المراكب في وقت واحد يعقد عمل المنقذين.

كما أن الفوضى السياسية والأمنية في ليبيا تؤدي إلى ارتفاع عدد المغادرين سرا باتجاه أوروبا حتى عندما تكون الأحوال الجوية سيئة.