قوات النظام السوري تسيطر على 60% من شرق حلب

سيطر الجيش السوري على حي طريق الباب شرق حلب، مما جعله يستحوذ على نحو 60% من الأحياء الشرقية في المدينة، التي كانت في أيدي الفصائل المعارضة قبل بدء الهجوم الواسع على هذه الأحياء منتصف نوفمبر الماضي.

ونقلت «فرانس برس» عن بيان للمرصد السوري لحقوق الإنسان السبت أن بهذه النسبة من السيطرة تكون قوات النظام تمكنت من تأمين طريق مطار حلب الدولي الجديد، منوهة إلى أن السيطرة على طريق الباب تمت مساء أمس بعد اشتباكات عنيفة أدت إلى فرار المدنيين إلى حي الشعار القريب. ليصل عدد الفارين إلى نحو 50 ألف منذ السبت الماضي.

وذكر المرصد أن 310 مدنيين بينهم 42 طفلاً قتلوا في الأحياء الشرقية لحلب منذ بدء هجوم قوات النظام في منتصف نوفمبر، فيما قتل 64 في قصف للأحياء الغربية. وبحسب المرصد أيضًا، أسفرت غارات جوية للطيران السوري على شرق حلب اليوم عن ثلاثة قتلى على الأقل وعشرة جرحى في حي الشعار وفق المرصد.

ويقطن الأحياء الشرقية لحلب نحو 250 ألفًا، وتوجه الفارون إلى الأحياء الغربية الواقعة تحت سيطرة النظام. وأعلنت الأمم المتحدة الجمعة أن نحو 20 ألف طفل فروا من منازلهم شرق مدينة حلب في الأيام الأخيرة، محذرة من أن الوقت بدأ ينفد لتزويدهم بالمساعدات.

ولا تشارك روسيا في عمليات القصف الحالية على الأحياء الشرقية.

المزيد من بوابة الوسط