كاسترو.. 10 معلومات لافتة في رحلة «أبو الفقراء»

تنتهي مع وفاة فيدل كاسترو حقبة تاريخية مهمة في تاريخ البلد الذي بقي تحت سطوته قرابة نصف قرن.

وبالرغم من أن كاسترو شغل العالم خلال فترة حكمه بتصريحاته وسياساته المثيرة للجدل، فإنه وفي مكان ما تبقى أشياء قلما تذكر عن هذه الشخصية.ونقل راديو «سوا» عن جريدة «يو إس نيوز» الأميركية 10 معلومات مثيرة في حياة كاسترو، تتمثل في:

ثالث أطول فترة حكم
بعد ملكة بريطانيا وملك تايلاند الراحل، كانت فترة حكم كاسترو لكوبا هي ثالث أطول فترة انتهت بتسليمه مقاليد الحكم إلى أخيه راؤول العام 2006.

محاولات اغتياله تمت بالحبوب والسيجار المسموم

634 محاولة اغتيال
دخل كاسترو موسوعة غينيس للأرقام القياسية بأكبر عدد من محاولات الاغتيال الفاشلة التي كان الكثير منها بتخطيط من وكالة الاستخبارات الأميركية، التي تعددت وسائلها بين الحبوب المسمومة، والسيجار المسموم، وبذلة غطس مسمومة.

السيجار.. هدية لعدوك
بعد ما اشتهر بحبه للسيجار، اضطر كاسترو إلى الإقلاع عنه العام 1985 لأسباب صحية، ثم قال: «أفضل ما يمكنك فعله بصندوق سيجار هو أن تهديه لعدوك».

اضطر كاسترو إلى الإقلاع عن تدخين السيجار العام 1985 لأسباب صحية

كاسترو الأب
للزعيم الراحل ثمانية أبناء، أكبرهم فيدل كاسترو دياز بالارت، والمعروف بـ«فيدليتو» وهو صورة طبق الأصل من والده، وعمل في المجال النووي عقب تدريبه على يد السوفيات. ولكاسترو إبنة تدعى ألينا فيرنانديز، من علاقة عاطفية نسجها مع اشتراكية من هافانا عندما كان تحت الأرض في خمسينات القرن الماضي.
له أيضًا أبناء ذكور من زوجته الثانية داليا سوتو، وتبدأ أسماء جميعهم بحرف الألف، أصغرهم أنتونيو وهو طبيب منتخب البيسبول الوطني.

فيدليتو» صورة طبق الأصل من والده، وعمل في المجال النووي عقب تدريبه على يد السوفيات

اللحية.. ليست مجرد رمز
لحية كاسترو لم تكن مجرد رمز لشخصه، خصوصًا بعد اعترافه بأن عدم حلقها وفر له 5000 دقيقة طوال السنة.

أبو الثورة الاشتراكية.. ليس اشتراكيًّا
لم يكن اشتراكي الأصل، فوالده وبالرغم من بدايته المتواضعة إلا أنه صاحب مزارع للسكر، وهذا ما يفسر ارتياح كاسترو لجو الريف أكثر من المدينة.

عادة أم حيلة؟
عُـرف عن كاسترو حبه للعمل إلى وقت متأخر، فكان لا يخلد إلى النوم قبل الساعة الثالثة أو الرابعة صباحًا، لكن عُـرف عنه أيضًا عقد اجتماعات المفاوضات في ساعات مبكرة جدًّا حين يكون الطرف الآخر منهكًا ناعسًا، وينطبق ذلك على المقابلات الصحفية.

مولع بإرنست هيمنغواي، وروايته «لمَـن تقرع الأجراس» هي المفضلة لديه

قارئ نهم
مولع بإرنست هيمنغواي، وروايته «لمَـن تقرع الأجراس» هي المفضلة لديه إلى جانب ولع من نوع آخر وهو مطالعة كتب الطبخ التي كان يجمع وصفاتها ويخضعها للتنفيذ في المطبخ، ويشهد مقربون له بلذة أطباق الباستا التي استمتع بطبخها.

«المسيح كان شيوعيًّا»
بقيت الميول الدينية لكاسترو غامضة رغم إعلان إلحاده. لكنه قال فيما بعد إن للمسيحية وجهًا «جيدًا»، مضيفًا: «المسيح كان شيوعيًّا في حقيقته».

قال إن للمسيحية وجهًا «جيدًا»، مضيفًا: «المسيح كان شيوعيًّا في حقيقته»

خطأ أم مؤامرة؟
رفعت زوجة كاسترو ميرتا بالارت، وهي سليلة عائلة ثرية، دعوى طلاق على زوجها عندما كان يقبع في السجن بعد أن وصلتها بطريق الخطأ رسالته إلى عشيقته نتاليا يرفويلتا التي استلمت أيضًا رسالته إلى الزوجة.
وصرحت العشيقة في إحدى المقابلات بأن آمر السجن كان يقف وراء هذا الخطأ.

المزيد من بوابة الوسط