إيران ترغب في شراء مقاتلات «سوخوي» روسية

قال وزير الدفاع الإيراني، اليوم السبت، إن بلاده تخطط لشراء طائرات روسية مقاتلة من طراز «سوخوي 30» لتحديث سلاحها الجوي، وأضاف أن طهران قد تسمح مجددًا لروسيا باستخدام قاعدة جوية إيرانية لعملياتها في سورية.

ونقلت وكالة «تسنيم» للأنباء عن الوزير حسين دهقان قوله: «شراء هذه المقاتلات على أجندة وزارة الدفاع»، لكنه لم يوضح العدد. وذكرت «تسنيم» أن الوزير الإيراني قال: «إن أي شراء لطائرات عسكرية من روسيا سيشمل الحصول على تكنولوجيا واستثمارات مشتركة»، مشيرًا إلى أن روسيا قبلت ذلك في المفاوضات.

وتجري روسيا مفاوضات للمساعدة في تحديث سلاح الجو الإيراني المتداعي ببيعها مقاتلات «سوخوي»، لكن الصفقة ستحتاج موافقة مجلس الأمن الدولي وقد تزيد من توتر العلاقات مع إسرائيل والسعودية والولايات المتحدة.

وكانت إيران سمحت في أغسطس لطائرات روسية باستخدام قاعدة في غرب البلاد لضرب أهداف في سورية دعمًا لحكومة الرئيس بشار الأسد الذي يحظى بدعم طهران أيضًا، وواجه الإجراء غير المسبوق انتقادات من الولايات المتحدة وبعض المشرعين الإيرانيين.

وعندما سئل بشأن خطط السماح للقوات الجوية الروسية باستخدام القاعدة قال دهقان: «إذا اقتضت الضرورة ستسمح إيران لروسيا مرة أخرى بالطيران من قاعدة همدان»، ورفض الوزير التعليق على تقرير روسي ذكر أن موسكو وطهران تجريان محادثات بشأن صفقات أسلحة تقدر قيمتها بعشرة مليارات دولار. ونقلت وكالة «مهر» شبه الرسمية عن دهقان قوله: «في هذه المسألة عليكم أن تسألوا الروس».